كتب- أحمد على

 

اعتقلت قوات أمن الانقلاب بديرب نجم محافظة الشرقية، فى الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، إمام وخطيب مسجد بقرية صافور، واعتدت عليه بشكل مهين رغم كبر سنه ومرضه.

 

وقال شهود عيان إن قوات أمن الانقلاب اقتحمت قرية صافور وداهمت عددا من بيوت الأهالى بقوة مكونة من 4 سيارات شرطية ومدرعة، فى مشهد بربرى لم يخل من الانتهاكات والجرائم، واعتقلت الشيخ  عبدالخالق بدوي -عالم أزهري- بعد أن اعتدت عليه بالضرب رغم كبر سنه ومرضه، خاصة وأنه غير قادر على الحركة.

 

وحملت أسرة الشيخ سلطات الانقلاب ممثلة فى وزير داخلية الانقلاب ومأمور مركز شرطة ديرب نجم المسئولية الكاملة عن سلامته وصحته، مناشدين منظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان بالتدخل لرفع الظلم الواقع عليه.

ويقبع فى سجون الانقلاب من مدينة ديرب نجم ما يزيد عن 180 من الأحرار الرافضين للظلم والتنازل عن الأرض من بين ما يزيد عن 2300 معتقل على خلفية مناهضة الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم فى ظروف احتجاز أقل ما توصف به أنها مأساوية.

Facebook Comments