مروان الجاسم
قال المستشار عماد أبو هاشم، رئيس محكمة المنصورة: إن عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، أتى بالمستشار أحمد الزند وزيرا للعدل بحكومة الانقلاب لتمرير أعمال القهر والعنف، وتنفيذ أحكام الإعدامات ضد المعارضين، ثم الإطاحة به؛ لأنه سيفقد سمعته وشرفه واعتباره.

وأضاف أبو هاشم- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين- أن تجرؤ الزند على مقام النبي صلى الله عليه وسلم سارع إلى الإطاحة به قبل إتمام الغرض الذي جاء من أجله.

وأوضح أبو هاشم أن عدول الزند اللاحق على جريمة التطاول على النبي صلى الله عليه وسلم لا يؤثر في وقوعها، متى وقعت تامة كاملة، وبالتالي فالجريمة تستوجب التحقيق معه.

Facebook Comments