رامي ربيع
نشر الفنان عبد الله الشريف، أحدث إبداعاته الفنية على صفحته الرسمية على "فيس بوك"، تحت عنوان "شوباشي وأنا ماشي"؛ للرد على هجوم فريدة الشوباشي على الإسلام والرموز الدينية.

وقال الشريف: إن "الشوباشي" كانت مسيحية وتزوجت يساريًا، ثم زعمت اقتناعها بالإسلام، واعتنقته دون أن تعترض الكنيسة أو تغضب كعادتها عند دخول أحد أتباعها للإسلام، مضيفًا أن كل كتابات الشوباشي بعدها كانت تقدح في الإسلام وتشكك في ثوابته.

وأضاف الشريف أن "الشوباشي" وأمثالها يلعبون على الأمية الدينية للمصريين، وتستغل جهل المواطنين بدينهم للتشكيك في ثوابت الإسلام ورموزه، وكان آخرهم الشيخ محمد متولي الشعراوي.

وأوضح الشريف أن "الشوباشي" اقتطعت جزءًا من حديث تلفزيوني للشيخ الشعراوي عن نكسة 1967، واستغلته لتشويه الإمام الراحل.

Facebook Comments