رامي ربيع
روى عبد الله، نجل الرئيس محمد مرسي، آخر التفاصيل حول تدهور الحالة الصحية لوالده المعتقل بسجن العقرب سيئ السمعة.

وقال عبد الله، خلال اتصال هاتفي لقناة مكملين، إن الرئيس مرسي اشتكى أكثر من مرة من تدهور حالته الصحية، لكن حكومة الانقلاب كانت تماطل في الكشف عليه، مضيفًا أنه يحتاج لإجراء جراحة عاجلة في عينه اليسرى.

وأضاف عبد الله أن الفُجْر في الخصومة والعنجهية السياسية والأمنية للانقلاب، تستمر في التعنت مع الرئيس مرسي، وعدم توقيع الكشف الطبي عليه أو نقله لأي مستشفى؛ للوقوف على تطورات حالته الصحية.

ونفى الرئيس محمد مرسي رفضه تنفيذ قرار المحكمة بتوقيع الكشف الطبي عليه، مؤكدا أن حالته الصحية خطيرة، وتتدهور يوما بعد آخر.

وأكدر الرئيس مرسي، خلال جلسة محاكمته في القضية المعروفة إعلاميا باقتحام السجون، أن ما يحدث معه من تعنت مضيعة للوقت، مضيفا أنه يحتاج إلى جراحة عاجلة في عينه اليسرى، وأنه فقد الرؤية بها، فيما كلف القاضي محمد شيرين فهمي اللجنة الطبية السابق تشكيلها بإجراء الكشف الطبي على الرئيس مرسي في حضور طبيب شرعي، بالإضافة إلى تأجيل المحاكمة لجلسة 10 ديسمبر لاستكمال سماع الشهود.

Facebook Comments