زعم أحمد عبدالهادي -المتحدث باسم هيئة مترو الأنفاق- أن المواطنين أصبحوا مهيئين لزيادة أسعار تذكرة مترو الأنفاق بعد تطوير خطوط الشبكة، موضحا أن "الهيئة القومية للأنفاق تعاقدت لشراء 20 قطارًا مكيفًا للخط الأول، بقيمة 2.2 مليار جنيه، تم الدفع بـ14 قطارًا حتى الآن، ويوجد 6 تحت الاختبار النهائي بورش محطة طره البلد، على أن يتم الدفع بكل القطارات ما بين شهري يوليو وأغسطس المقبلين؛ ضمن استعدادات شهر رمضان الكريم وفصل الصيف.

وقال عن زيادة أسعار تذاكر مترو الأنفاق، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "صباح دريم" اليوم الأربعاء: إن "هذا القرار سيادي من الدولة وليس لهيئة مترو الأنفاق أي دخل به".

وأضاف أن الهيئة تنتظر زيادة أسعار تذاكر مترو الأنفاق؛ حتى تستطيع الصمود ووقف الخسائر، والاستمرار في تقديم خدمات متميزة للمواطنين، متابعًا: "الناس عارفة ومستعدة لزيادة أسعار التذاكر، خاصة أنها لم تزد منذ عام 2006، لكننا ننتظر أن يصدر القرار من الجهات السيادية.. نحن لا نتوقع شيئا ولكننا ننتظر الزيادة".

وتشهد الآونة الأخيرة ارتفاعًا غير مسبوق في أسعار السلع الغذائية والأساسية والمواصلات فضلا عن رفع الدعم عن الوقود والمياه والكهرباء، في الوقت الذي تقف المرتبات على الزيادات التي أقرها الرئيس محمد مرسي قبل الانقلاب، الأمر الذي ارتفعت معه وتيرة الغضب في الشارع من سلطات الانقلاب العسكري.

Facebook Comments