كتب هيثم العابد
شن الناشط السياسي ممدوح حمزة هجوما حادَّا على قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، على خلفية خيانة الجنرال لكافة القوى السياسية فى مشهد الإطاحة بالرئيس الشرعي محمد مرسي قبل 3 سنوات، مؤكدا أنه استغل القوة العسكرية الغاشمة من أجل الوصول إلى الحكم.

وأضاف حمزة- على هامش حفل توقيع كتاب "من يجرؤ على الكلام؟" لروائي "يعقوبيان" علاء الأسواني- أن القوى السياسية في 30 يونيو 2013 طالبت وزير الدفاع آنذاك عبد الفتاح السيسي بانتخابات رئاسية مبكرة لمواجهة التوتر المتنامي فى الشارع، إلا أنه استغل القوة العسكرية واعتقل الرئيس محمد مرسي.

وشدد الناشط السياسي المثير للجدل على أن القوى الشبابية هي من خرجت في 30 يونيو، ولكن السيسي تحصن بالقوة العسكرية التي كانت تحميه، مشددا على أن الادعاء بأنه أنقذ مصر غير دقيق، ولا يعد مدخلا لاستيلائه على السلطة؛ لأنه لو "نفترض أن شخصا أنقذ امرأة من الاغتصاب، فليس هذا معناه أن تحلو في عينيه".

Facebook Comments