مروان الجاسم
سخر المستشار عماد أبو هاشم، رئيس محكمة استئناف المنصورة، من بيان نادي القضاة، والذي اتهم فيه جماعة الإخوان المسلمين بالوقوف وراء إقالة المستشار أحمد الزند، وزير العدل بحكومة الانقلاب، واصفا البيان بـ"المضحك والهزلي".

وتساءل أبو هاشم- في مداخلة هاتفية على قناة مكملين اليوم الإثنين- «هل جماعة الإخوان المسلمين أوحت للسان الزند بأن يتعدى على مقام النبي صلى الله عليه وسلم؟ وهل "الإخوان" أوحت للسان الزند بإطلاق التصريحات المستفزة المخالفة للقانون؟!».

وفيما يتعلق بموقف نادي القضاة، أوضح أبو هاشم أن هناك فرقا بين الجمعية العمومية لنادي القضاة ومجلس إدارة نادي القضاة، فمجلس إدارة النادي محسوب على الزند، ولا يمثل القضاة، مؤكدا أنه لن يتضامن مع الزند أيٌّ من القضاة، وسيستمرون في عملهم خوفا على وظائفهم، وسيمضي الزند غير مأسوف عليه.

ونفى أبو هاشم وجود تمرد في صفوف القضاة تضامنا مع الزند، مؤكدا أنه لن يكون هناك تمرد، ولن يتكرر ما حدث خلال حكم الرئيس مرسي؛ لأن المؤسسة العسكرية هى من كانت تحرض القضاة على التظاهر والإضراب، أما اليوم فلا ظهير لهم، وأى متمرد ستتم الإطاحة به كما حدث معنا.

 

Facebook Comments