كتب – مروان الجاسم

  قالت زوجة الشيخ عبد الخالق بدوي، أحد دعاة الأوقاف بمركز ديرب نجم بالشرقية والذي اعتقلته قوات الانقلاب أمس إنه يعاني منذ فترة من انزلاق غضروفي ويجد صعوبة في الحركة.   وأضافت في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم الأربعاء  أن قوات أمن الانقلاب اقتحمت المنزل أمس في الثانية صباحا ولم ينتظروا حتى نفتح الباب وكسروا البوابة مضيفة أن زوجها قابلهم على باب الشقة حتى لا يكسروا محتوياتها واقتادوه معهم واعتدوا عليه بالضرب على ظهره حتى كاد أن يقع على الأرض.   وأوضحت أنهم أوسعوه ضربا من باب الشقة حتى وصل للمدرعة التي ركبها في منظر مهين لا يليق بعالم من علماء البلد ويعمل إمام وخطيب بوزارة الأوقاف.   وأشارت إلى أنه عرض اليوم على النيابة بديرب نجم وسط حالة صحية سيئة لأنه لا يستطيع الحركة بدون حزام وعكاز، وعاد مرة أخرى للاحتجاز، مضيفة أن مديرية الأوقاف لم تتحرك للسؤال عنه والتزمت الصمت.   شاهد:  

Facebook Comments