كتب: عبد الله سلامة
كشفت صحيفة "يني شفق" التركية، الإثنين، عن تمكن السلطات التركية من تحديد هوية أحد منفذي التفجير الانتحاري بأنقرة، والذي وقع الأحد الماضي وأودى بحياة 37 شخصا.

وأفادت الصحيفة، نقلا عن مصادر في الشرطة التركية، بأن أحد المنفذين فتاة كردية اسمها "سهير ضمير"، وهي طالبة جامعية في جامعة "باليكسير"، وانضمت إلى حزب العمال الكردستاني عام 2013.

وأضافت المصادر أن السيارة المفخخة من نوع "بي إم دبليو 1995"، وكانت مسروقة من بلدة "فيران شهير"، جنوب منطقة "شانليورفا".

Facebook Comments