كتب: حسن الإسكندراني

نشر الدكتور صبرى العدل أستاذ التاريخ بجامعة مصر الدولية، على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، وثيقة تاريخية تؤكد تبعية جزيرة "تيران وصنافير" لمصر.

وقال "العدل"، نجيب دليل أكبر من كده.. الوثيقة بتتكلم.. مش عايزة تفسير.. يقولك بقى خطاب الملك فاروق للملك عبد العزيز والكلام الكبير ده.. قوله طلعه خلينا نشوفه إحنا بنسمع عنه ولم نراه.. حتى يُخرس الألسنة.

وفى نص الوثيقة التي حملت عنوان "سري جدًا"، جاء فيها "حضرة صاحب السعادة وكيل وزارة الحربية والبحرية.. بالإشارة إلى كتاب الوزارة رقم 3 سري التاريخ 16 يناير سنة 1950 بشأن ملكية جزيرة تيران الواقعة عند مدخل جزيرة العقبة، أتشرف بأن أبعث إلى سعادتكم مع هذا صورة كتاب وزارة المالية رقم ب 216 – 1 /4 الذي يتبين منه أن هذا الجزيرة تدخل ضمن تحديد الأراضي المصرية.. وتفضلوا سعادتكم بقبول فائق الاحترام.. وكيل وزارة الخارجية".

وشهدت محافظات مصرية انتفاضة ثورية رفضاً لقرار الانقلاب ببيع الجزيرتين للسعودية مقابل "الرز"، وكذلك اعتقال عدد كبير من الشباب تم الحكم عليهم بالسجن فى أحداث جمعة "الأرض" فى 25 إبريل الماضى.

Facebook Comments