رفع البرلمان الكويتي، اليوم الثلاثاء، الحصانة عن النائب في مجلس الأمة عبدالحميد دشتي بسبب تصريحاتٍ "معادية" للسعودية كادت أن تقطع العلاقات بين الدولتين الخليجيتين.

وأفادت المذكرة التي سلمتها السفارة السعودية إلى الكويت بأن ما ورد في مداخلة دشتي على قناة "الإخبارية" السورية يعتبر عملاً عدائيًّا، الأمر الذي قد يؤثر سلبًا في العلاقات الأخوية والتاريخية بين البلدين، ما قد يؤدي إلى قطع العلاقات السياسية بينهما، حسب ما ذكرت صحيفة "القبس" الكويتية.

وأكدت وزارة الخارجية الكويتية أن ما قام به دشتي أدى إلى توتر العلاقات بين البلدين، ما قد يؤدي إلى قطع العلاقات إذا لم تتخذ إجراءات ضده.

وكان النائب دشتي أدلى بتصريحات في فبراير الماضي لقناة سورية، طالب فيها "بضرب أساس الفكر التكفيري الوهابي في عقر داره"، في تلميح واضح إلى السعودية دون أن يذكرها صراحة.

Facebook Comments