كتب: حسن الإسكندراني

يعانى المواطن السكندرى من الحرمان، بسبب بلطجة ملاك الشواطئ المعينين من قبل هيئة تنشيط السياحة التابعة للوزارة.

حيث تفاجأ السكندريون، اليوم الخميس، بأن دخول الشواطئ التى أعلنت عنها محافظة الإسكندرية "المجانية" برسم دخول، وبسؤال أحد أفرد الأمن بإمكانية الدخول طالبه بدفع 25 جنيهًا لكل فرد مقابل حجز "شمسية و3 كراسى".

وقال مطصفى منير، أحد الموظفين بالمحافظة، تعجبنا من رد المواطن، الذى بدا بأنه بودى جارد مفتول العضلات، بأن الرسوم بهذا الثمن، ولما أخبرته بأن اللافتة التى خلفه بـ5 جنيهات للشمسية والكراسى والجلوس.. أكد اللافتة قديمة ولا "يعمل بها".

ويسيطر البلطجية على 40% من شواطئ الإسكندرية، وهو ما يعبق استمتاع السكندريين ورواد المحافظات بالشواطئ، وقد شهد شاطئ سيدى بشر المجانى مشاجرة بين بلطجى وعاملين من إدارة الشاطئ باستخدم كلب متوحش.

وكان اللواء أحمد حجازي -رئيس إدارة السياحة والمصايف بالإسكندرية- قد أعلن فى مؤتمر صحفى منذ أيام؛ أن عدد الشواطئ المجانية أصبحت خمسة شواطئ فقط، وتم تخصيص 18 شاطئا للدخول السياحى، الذى يبدأ من 11 جنيهًا وحتى 15 جنيهًا، فيما ارتفعت قيمة تأجير الشواطئ من 8 ملايين سنويا إلى 45 مليونًا فى عام 2016، مع العلم بأن إدارة الشواطئ تتبع قيادة المنطقة الشمالية العسكرية بالمحافظة،وماهو مانفاه مواطنو الثغر والذين كذبوا تصريحاته وأكدوا دفع مبالغ مالية نظير الدخول للشواطئ المجانية.

يذكر أن إدارة هيئة التنشيط قررت الشهر الماضى ،إطلاق اسم دبي على شاطئ البوريفاج الشهير بسيدي بشر، بعد أن تم تأجير الشاطئ إلى شركة "دبي للسياحة".وكشف عن أنه بعد تغيير الاسم إلى "دبي" ستبلغ تكلفة دخول الشاطئ 15 جنيهًا، مؤكدًا أن قيمة تأجير الشاطئ التي بلغت 15 مليونًا و101 ألف جنيه لمدة 3 سنوات بنظام حق الانتفاع.

Facebook Comments