رامي ربيع
كشف أحد المصابين بحادث مسجد الروضة، عن أن المسلحين استمروا في إطلاق الرصاص على المصلين لمدة نصف ساعة، دون أي تحرك من داخلية الانقلاب.

وأضاف أن عدد المسلحين تراوح ما بين 8 إلى 10 أشخاص ملثمين يرتدون زي الجيش، مضيفا أنهم أمطروا المصلين بالرصاص، وسادت حالة من الهلع داخل المسجد، وأنه أصيب بطلقتين في الفخذ تحت الركبة، واحتجز بين شخصين مصابين، وظل الدم ينزف ثم سمع صوت انفجار قوى.

وفي نفس السياق، قال إمام مسجد الروضة بشمال سيناء، إن المصلين تعرضوا لهجوم مزدوج يعد الأضخم والأكثر دموية في تاريخ مصر. وأوضح محمد رزق أن مسلحين مجهولين أطلقوا دفعات من الأعيرة النارية عقب تفجير عبوة ناسفة مع بدء خطبة صلاة الجمعة.

Facebook Comments