..وإزالة "النصب التذكارى لشهداء بورسعيد"

كتب: حسن الإسكندراني

يواصل الانقلاب، إذلال المواطنين، الكادين سعياً لتوفير احتياجاتهم من السلع قبيل شهر رمضان.

حيث منطقة امبابة بمحافظة الجيزة،اليوم طوابير المواطنين للحصول على «الفراخ» من سيارات جهاز مشروع الخدمات الوطنية للقوات المسلحة،وشهدت خلالها الإشتبكات العنيفة بين المواطنين والعمال من أجل "فرخة العسكر"…

وندد المواطنون بالمأسى التى يعيشونها، متهمين رئيس الحكومة ووزارة التموين، والمستشارين بوزارة التموين بقتلهم نفسياً بعد "مرار "البحث عن الطعام والشراب، وتقوم إحدى العربات ببيع المواد الغذائية وهي تتوقف بجوار مقلب القمامة.

واستمراراً للفساد ،يعيش أهالي شارع صلاح سالم في مدينة إدفو بمحافظة أسوان، مأساة تهدد الأطفال نتيجة إلقاء المخلفات الطبية أمام المنازل والعقارات السكنية في هذه المنطقة.

وحصلت البوابة على صوراً تظهر بعض أكياس النفايات الطبية الخطرة يتم إلقائها بجوار المنطقة السكنية شارع صلاح سالم أمام مدرسة الصنايع في ادفو ـ أسوان".

فى سياق متصل، شهدت الإسكندرية إزالة النصب التذكاري لشهداء جمهور النادي الأهلي في منطقة لوران، بأوامر من رئيس الحى وقيادات الجيش بالمنطقة.

يذكر أنه تم التمهيد لإزالة النصب التذكاري منذ شهور عدة، عن طريق تشويهه عدة مرات، فيما يقول مواطنون إن حي شرق هو من نفذ قرار الإزالة، وقام بطلاء السور المقام عليه النُصب.

كان «أولتراس ديفيلز»، الذي يضم عددًا من جماهير الأهلي بالإسكندرية، قد أقاموا هذا النصب عقب مذبحة استاد بورسعيد، التي وقعت في 1 فبراير 2012، عقب مباراة الأهلي والمصري، وراح ضحيتها 74 مشجعًا من جماهير الأهلي.

Facebook Comments