كتب: حسن الإسكندراني

قال الدكتور هاني مهنا -المتحدث الرسمي باسم نقابة الأطباء-: إن مصر أقل دول العالم إنفاقًا على الصحة، موضحًا أن مشروع الموازنة المعروضة أمام مجلس النواب يبلغ نصيب الصحة فيها 1.5%، على الرغم من أن الدستور نص على أن تكون نسبة الإنفاق 3% على الأقل.

وأضاف مهنا، فى تصريحات صحفية اليوم، أن نصيب الفرد في موازنة الصحة يبلغ 40 دولارًا سنويًا، مقابل 9 آلاف دولار في أمريكا، والتي تحتل المرتبة الأولى في أكثر دول العالم إنفاقًا على القطاع الصحى، بنسبة تبلغ 17% من الناتج المحلي الإجمالي.

وكشف المتحدث باسم النقابة العامة للأطباء، عن أنهم لا يقارنون بين الإنفاق الصحي في مصر وأمريكا فقط، ولكن لكشف حجم الإنفاق الصحي في مختلف دول العالم.

وأوضح أن نسبة الإنفاق على الصحة في إريتريا بلغت 3% عام 2000، ووصلت حاليًا إلى 3.3%، بينما وبدأت في بتسوانا بـ 5.2% ووصلت حاليا إلى 5.4%، وبدأت في تشاد 3.2% ووصلت لـ 3.6%، وبدأت في جيبوتي بـ8.7% ووصلت إلى 10.6%. كاشفاً، عن أن سيراليون تنفق نحو 11.1% وهي نسبة الإنفاق في سويسرا تقريبًا.

Facebook Comments