كتب: هيثم العابد

عجزت الكلمات عن التعبير عن الواقع المفزع لجرائم الانقلاب العسكري بحق الأطفال فى مصر، الذى كشفت الأرقام البائسة والتى خرجت على استحياء من خلف أسوار سجون الفاشية عن مشهد مأساوي يحاصر مستقبل مِصْر ويغتال البراءة على عتبات حكم البيادة.

فضائية "مكملين" رصدت أبرز الجرائم الانقلابية بحق الأطفال دون الـ16 عاما –وما أكثرهم- فى سجون السيسي، عبر توثيق الأحكام الفاشية التى صدرت من شامخ الانقلاب على وقائع اتهامات تنافي المنطق ولا تتفق مع أعمار المتهمين.

واستهل الانفوجراف جرائم شامخ الانقلاب بحق الأطفال، عبر حكم المؤبد الذى صدر بحق طفل لم يتجاوز بعد عامه الثالث "أحمد منصور قرني" على خلفية اتهامات بالقتل وحمل سلاح وحرق منشآت شرطية فى وقائع يعود تاريخها بعد عام ونصف فقط من ميلاد طفل المنيا.

القائمة تأن بحملها الثقيل لأطفال فى عمر الظهور ودون سن المحاكمة عاقبهم السيسي بالإعدام والمؤبد والمشدد فى مشهد أثار استياء العالم الحر، بينما فى الكواليس يمارس مليشيا العسكر تعذيب ممنهج بحق الآلاف من الأطفال والمراهقين داخل الزنازين.

Facebook Comments