مروان الجاسم

قال الدكتور عبد التواب بركات، مستشار وزير التموين في حكومة الدكتور هشام قنديل: إن ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه المصري سوف يؤدي إلى ارتفاع أسعار كل السلع في مصر، بما فيها السلع الغذائية والأساسية، ومنها الأرز والسكر والزيت.

وأضاف بركات- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين- أن غلاء وارتفاع الأسعار الآن نتيجة طبيعية للسياسات المدمرة لمنظومة السلع التموينية، التي كان المواطن يحصل فيها على كيلو ونصف زيت بسعر 3 جنيهات للكيلو، و2 كيلو سكر بسعر 1.25، و2 كيلو أرز سعر الكيلو 1.5 جنيه، وبعد تدمير هذه المنظومة أصبح المواطن يشتري هذه السلع من الأسواق الحرة.

وأوضح بركات أن المناسب للمواطن المصري وصول الدعم بصورة عينية (أرز وزيت وسكر)، أما المقابل النقدي، فالدولة تتهرب من مسؤوليتها في دعم المواطن بالسلع الأساسية، وتعطيه 15 جنيها ليشتري بها سلعًا هامشية مثل مساحيق الغسيل وغيرها.

Facebook Comments