كتب- حسن الإسكندراني:

 

اتهم الشيخ عارف العكور، شيخ قبيلة العكور والمتحدث الإعلامي باسم مشايخ سيناء، الصهاينة بتنفيذ مجزرة مسجد الروضة التي راح ضحيتها أكثر من 305 قتلى وعشرات المصابين، بهدف تفريغ سيناء واحتلالها.

 

وقال "العكور" في مقابلة تلفزيونية ببرنامج "العاشرة مساء" بفضائية "دريم" السبت، "نحن نبكي دم.. وكل أبناء سيناء مشروع شهيد، ولكن إلى متى؟

 

وأضاف والمتحدث الإعلامي باسم مشايخ سيناء، أن ما حدث هو أكبر رد على من يخونون أهالي سيناء، موضحًا أن 104 من أبناء الشيخ زويد قتلوا في الحادث، متهمًا "اليهود" بتنفيذ هذا الحادث، وهو من صنع هذه الجماعات، لكي يفرغوا سيناء ويحتلونها.

 

وقال: "أنا على الملأ باتهم الموساد الإسرائيلي أنه ورا الحاجة دي، ليه احنا بنخاف ونخبي رؤوسنا، اليهود هما اللي ورا الحاجات دي".

 

وتابع العكور: "عاوزين يفضوا سيناء ويهجروا أهالي سيناء عشان يدخلوها مرتاحين لكن على جثتنا".

Facebook Comments