كتب: كريم حسن 

ندد مركز الشهاب لحقوق الإنسان بمقتل المواطن "محمد فايز أبوعكر" 21 عاما برصاص قوات الأمن المتمركزة بكمين "الريسة" بسيناء أثناء مروره بشكل طبيعي قادما من الشيخ زويد ، حيث كان قادما بسيارته "نصف النقل" في صف السيارات التي تنتظر المرور من الكمين، واستأذن قائد إحدى السيارات ليمر أمامه ، إلا أن الجميع فوجئ بالجندي يطلق الرصاص عليه مباشرة دون أي إنذار فيرديه قتيلا.

 

كما دان المركز إطلاق النار على الطفلة "رهف" ابنة منطقة الشيخ زويد ، التي أصيبت برصاصة في الرأس أطلقت من الكمين ، وحالتها متأخرة.

 

وأشار المركز إلى أن استمرار الاقتتال في سيناء ، لن يحل الأزمة ، وأنه بهذا الشكل لن يسوى النزاع في سيناء .

 

Facebook Comments