كتب- عبد الله سلامة:

 

في سقطة مهنية فادحة، نشرت صحيفة "الوطن" الانقلابية، اليوم الجمعة، خبرًا يفيد بتبرع المجاهدة السيناوية "فرحانة الرياشات" بخاتمها الذهبي، أمس، لصالح مستشفى الأورام بالعريش.

 

خبر الصحيفة أثار موجة عارمة من السخرية على صفحات التواصل الاجتماعي، خاصةً أن "فرحانة" توفيت منذ يوم الإثنين 11 أغسطس عام 2014.

 

 

وكان الخبر الذي نشرته "الوطن" كالآتي: "تبرعت المجاهدة السيناوية المعروفة باسم "فرحانة حسين سالم"، من قبيلة الرياشات بالشيخ زويد، إلى مستشفى الأورام بشمال سيناء، بخاتمها الذهبي.

 

وقالت: "لا أملك غير خاتمي، وليس معي نقود أو ذهب آخر، وحينما سمعت بخبر إنشاء مستشفى للأورام لعلاج مرضى السرطان، أرسلت ابني فورًا لمدينة بئر العبد، ليقابل وفد مؤسسة حياة الذي كان في زيارة إلى مدينة بئر العبد، ويعطيهم الخاتم"، متمنية إتمام هذا المشروع.

Facebook Comments