كتب أحمد علي

تخفي قوات أمن الانقلاب عمر عبدالله عبدالجابر عبدالمقصود الطالب فى مدرسة الأورمان الفندقية الثانوية بطنطا منذ أن تم اختطافه من منزله أمس الأربعاء 16 مارس الجارى، بما يعد جريمة ضد الإنسانية تنكرها المواثيق والقوانين المحلية والدولية.

وقالت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عبر صفحتها على فيس بوك، اليوم الخميس: إن سلطات الانقلاب تخفي الطالب منذ اختطافه فجر أمس الأربعاء بعد اقتحام منزله الكائن بالمحلة الكبرى – حى الجمهورية ثانى بشكل قسرى.

من جانبها، ناشدت أسرة الطالب كل من يهمه الأمر أو يستطيع تقديم العون لهم بالتحرك من أجل رفع الظلم الواقع على نجلهم والكشف عن مكان احتجازه القسرى بما يخالف حقوق الإنسان، ويعد جريمة ضد الإنسانية محملة سلطات الانقلاب ممثلة فى مدير أمن الغربية ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب المسئولية عن سلامة نجلهم.

Facebook Comments