كتبه هيثم العابد

واصل الشيخ المثير للجدل علي جمعة -مفتي العسكر السابق- مسلسل السقوط، بعدما استحدث نظيرة "شرشر نط أكل البط" من أجل الرد على الشبهات التى أطلقها المنبطحون حول رحلة الإسراء والمعراج، مؤكدا أن القرآن الكريم أثبت الرحلة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، والأمر انتهي ولا يحتاج إلى جدال.

وطالب جمعة -خلال برنامج "والله أعلم" على فضائية "سي بي سي"- غير الدارسين بالأزهر الشريف ومن يروجون شائعات حول الإسراء والمعراج إلى الدراسة والبحث بدلا من السير على مبدأ "شرشر نط وسط البط"، مضيفا: "الله هو القادر على كل شيء، والآية الكريمة: {سبحان الذي أسرى}، لابد أن تكون "أسرى" وليس "سرى" لأن كلمة سرى ونسبة الفعل للنبي الذي تلبس بها مخالفة لقوانين هذا الكون".

وأوضح مفتي العسكر أن الإسراء والمعراج كانتا رحلتين في يومين مختلفين، مشيرًا إلى أن أحدهم يقول إن "المعراج" لفظ خاطىء، "طب غلط ليه يا كتكوت، إحنا شفنا عجايب، فيرد علينا ويقول أصل هي كانت العروج، لا نقوله فيه حاجة اسمها المصدر الميمي يا كتكوت، والمصدر الميمي فيها معراج، هو فاكرها إنها اسم آلة لأنه كتكوت لسه صايح بين الديوك".

Facebook Comments