كتب– عبد الله سلامة
هدَّد رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، مجددًا بالاستقالة من منصبه حال لم يوقف "حزب الله" تدخله في الصراعات الإقليمية.

وقال الحريري، في تصريحات إعلامية، إن حزب الله يجب أن يُظهر الحياد في الصراعات الإقليمية ولا يتدخل خارجيا، مهددا بالرحيل عن رئاسة الحكومة حال رفضت إيران وحزب الله التوازن السياسي الذي يمثله، قائلا: "التوازن الحكومي قد يتغير بناء على المشاورات القادمة، وسأكون مستعدًا لانتخابات مبكرة".

وأضاف الحريري "أنا لست محبوبًا من قبل المتطرفين، ومن النظام السوري، والتهديد ما زال موجودا"، مشيرا إلى أن "لبنان بلد صغير ولا يمكنه خوض مواجهة دولية مع أحد"، وتابع قائلا: "موقفي من إيران وحزب الله واضح.. أنا أمد يدي للجميع من أجل لبنان".

وكان الحريري قد تقدم باستقالته من منصبه منذ عدة أسابيع خلال تواجده بالسعودية، ومارست الرئاسة اللبنانية ضغوطًا دولية مكثفة على السلطات السعودية لمنح الحريري حرية العودة إلى بلاده لممارسة مهامه، وهو ما حدث بالفعل، حيث عاد الحريري وعدل عن استقالته فور عودته إلى بيروت.

Facebook Comments