عقد "ألش خانة" مقارنة بين الانقلاب العسكري في الجزائر في الثمانينيات وانقلاب مصر في 3 يوليو 2013؛ حيث كان العامل المشترك بين الانقلابيين الدور القذر للمخابرات.

وتطرق "ألش خانة" إلى ما يحدث الآن في الجزائر من حرب طاحنة بين الأذرع المخابراتية علي خلفية دخول الرئيس الجزائري بوتفليقية في مرحلة صحية حرجة؛ الأمر الذي جعل هناك حالة كشف لجانب من العمليات القذرة لأذرع نظام الانقلاب الذي تم في الثمانينيات.

 شاهد الحلقة:

 

 

Facebook Comments