كتب: أسامة حمدان

تجري الرياح بما لا يشتهي المسلمون، وتهب ذكرى الـ 20 من مارس 2016، وكأنه اليوم الدامي نفسه ولكن في عام 2003، أي قبل 13 عامًا من اليوم، وتتجرع الذاكرة مرارة الأحداث التي بدأتها الولايات المتحدة الأمريكية باحتلالها للعراق، ليخلف ذلك الاحتلال واحدة من أكبر مآسي المسلمين في العصر الحديث.

وأنهى احتلال العراق أكثر من 30 عامًا من حكم الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، واستخدمت الولايات المتحدة كذبة وجود أسلحة الدمار الشامل، لبدء احتلالها للبلد المسلم المنهك من الحصار المفروض عليه قرابة الـ10 سنوات، مخلفة مئات آلاف القتلى والجرحى والمفقودين.

وفكك الاحتلال الأمريكي العراق، البلد الذي يعاني -إلى الآن- ويلات الحرب والتمزق الطائفي، وتقدر إحصائيات غير رسمية بأن أكثر من مليون ونصف المليون عراقي قتلوا خلال سنوات الاحتلال الأمريكي.

ليلة سقوط "القومية"
وفي التاسع من إبريل من العام ذاته سقطت بغداد، وسقط معها آخر معاقل "القومية" التي تغنت بها أنظمة الخراب العسكري، بعد أن دخلها جيش الاحتلال الأمريكي لتنصب إدارة الاحتلال بعدها بول بريمر حاكمًا للعراق، الذي كانت أولى قراراته حل الجيش العراقي.

وبعد 13 عامًا من الذكرى لا تزال الأزمة السياسية تراوح مكانها في العراق، الذي ينهشه الإرهاب المدعوم من الغرب، والإجرام الشيعي الإرهابي المدعوم من إيران، مع انعدام الأمن والآمان.

قائمة الهزائم
من جهته، ذكر محمد سيف الدولة، الباحث في الشأن العربي، أن ذكرى احتلال العراق سيحتل مكانًا بارزًا فى قائمة الهزائم الإسلامية الكبرى.

وقال عبر حسابه على "فيس بوك": "حين سقطت شرعية النظام الرسمى العربى، سيظل يوم ٢٠ مارس ٢٠٠٣ تاريخ بداية العدوان الأمريكى على العراق، يحتل مكانًا بارزًا فى قائمة الهزائم العربية الكبرى، جنبًا إلى جنب مع نكبة ١٩٤٨ وهدنة ١٩٤٩ ونكسة ١٩٦٧ وكامب ديفيد ١٩٧٨ وأوسلو ١٩٩٣ ووادى عربة ١٩٩٤ ومبادرة السلام العربية ٢٠٠٢.. الخ".

وتابع: "وستظل هذه القائمة السوداء فى تنامٍ وازدياد، وسيظل النزيف العربى إلى أن تنجح الشعوب فى التحرر من النظام الرسمى العربى بكل تبعيته وهزائمه واستسلامه وتواطؤه وتخلفه واستبداده".

وأضاف: "فى مثل هذا اليوم منذ ١٣ عامًا، فقد هذا النظام شرعيته ومبرر وجوده، ولكن تطلب الأمر ثماني سنوات أخرى لكى تتفجر الثورات العربية ضده، فى مسار لا يزال صعبا وطويلًا".

بداية الغزو
الخميس 20 مارس 2003م اليوم الأول:
• بعد ساعة ونصف الساعة من انتهاء مهلة الـ48 ساعة التي حددها الرئيس الأمريكي جورج بوش للرئيس العراقي صدام حسن للتنحي عن السلطة وترك البلاد مع ولديه، بدأت حرب الخليج الثالثة بضربات صاروخية وجوية استهدفت أبرز عناصر القيادة العراقية التي حددتها بدقة وكالات المخابرات الأمريكية، وخصوصا مقار الرئيس العراقي إلا أنها لم تسفر عن مقتل أحد منهم.

• الضربة الأولى 40 صاروخ كروز من سفن وغواصات أمريكية على بغداد.

• الرئيس الأمريكي جورج بوش يلقي كلمة إلى الشعب الأمريكي في ساعة مبكرة من صباح اليوم، أشار فيها إلى أن العمليات قصدت أهدافا منتقاة وتعهد فيها باستخدام القوة الحاسمة لتقصير أمد الحرب.

• الرئيس العراقي صدام حسين يظهر في التلفزيون العراقي ليعلن أن أمريكا نفذت تهديداتها للعراق، وأنها ستخسر في حربها ضد العراق.
• مصدر عسكري بريطاني يقول «الهجوم البري الرئيسي بدأ.. القوات البريطانية مشاركة في الهجوم».

• وزير الدفاع البريطاني جيف هون يعلن أمام البرلمان أن الحرب في العراق قد لا تنتهي سريعًا، وأن رئيس الوزراء توني بلير سيلقي كلمة إلى الأمة فور اشتراك القوات البريطانية في الأعمال العسكرية.

• الصحافة الأمريكية تتوقع أسابيع صعبة ومكلفة للقوات العسكرية في العراق.
• صحفيون على الحدود العراقية الكويتية يؤكدون سماع أصوات قصف مدفعي من الكويت على الأراضي العراقية.
• العراق يطلق 9 صواريخ تستهدف القوات المتحالفة شمال الكويت دون حدوث إصابات.
• العراق تضرم النار في عدد من آبار النفط العراقية قرب الحدود مع الكويت.
• وزارة الخارجية الأمريكية تطلب إغلاق السفارات العراقية في العالم.
• صواريخ كروز الأمريكية تصيب العاصمة العراقية بغداد وتشعل النيران في مباني عديدة.
• تحطم مروحية أمريكية قتالية في العراق خلال العمليات الحربية.
• القوات الأمريكية تضرب بالمدفعية الثقيلة الأراضي العراقية.

الجمعة 21 مارس 2003م اليوم الثاني:
• وزير الدفاع البريطاني جيف هون يعلن أن بلاده شاركت في ضرب العراق.
• جرح 37 مدنيًّا عراقيًّا في القصف الأمريكي الليلي.
• 6 آلاف عنصر من الفوج الأول لمشاة البحرية الأمريكية يدخلون جنوب العراق.
• ناطق عسكري أمريكي يعلن عن مشاركة وحدات من القوات الخاصة الأسترالية بالعمليات الحربية في العراق.
• المجال الجوي التركي ما يزال مغلقاً أمام الطائرات الأمريكية.
• قيام القوات الأمريكية والبريطانية بألف طلعة جوية أطلقت خلالها ألف صاروخ على العراق.
• توغل القوات الأمريكية 160كم في الأراضي العراقية.
• انفجارات هائلة في العاصمة العراقية وتصاعد ألسنة اللهب والدخان وإصابة أحد القصور الرئاسية فيها.
• غارات جوية على الموصل الواقعة شمال العراق.
• وزارة الدفاع الأمريكية تعلن أن الهجوم الكبير على القوات العراقية قد بدأ.

بكاء مذيع قناة الجزيرة لحظة سقوط بغداد بيد قوات الاحتلال

بغداد عذرا .. شعر وإلقاء أ.د. حاكم المطيري

جرائم أمريكا في سجن أبوغريب.. الحقد على المسلمين

الحضارة الأمريكية.. اغتصاب أطفال أمام أمهاتهم في سجن أبوغريب

Facebook Comments