كتب: حسين علام

قال الدكتور محمد محسوب، وزير الدولة لشئون المجالس النيابية الأسبق: إن سياسة مصر الاقتصادية في عهد الانقلاب يسيطر عليها الفساد والعشوائية.

وأضاف محسوب -خلال تدوينة له عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"-: "ليست هناك معركة بين الجنيه والدولار لتحاول حسمها بإجراءات أمنية، الخلل في سياسة اقتصادية تسيطر عليها العشوائية وتقنن الفساد، وتتاجر بمقومات مصر".

وارتفع سعر الدولار إلى ما يزيد على 11 جنيها في الأيام السابقة وتحاول سلطات الانقلاب من خلال المنح الخليجية خفض سعر الدولار إلا أن محاولاتهم تبوء بالفشل بسب ارتفاع العجز في الموازنة وانخفاض الاحتياطي الأجنبي، وفشل الانقلاب في مواجهة الأزمة الاقتصادية.

Facebook Comments