كتب أحمد علي

تخفى سلطات الانقلاب بالبحيرة 4 من طلاب كفر الدوار بشكل قسرى فى جريمة ضد الإنسانية وترفض أن تكشف عن مكان احتجازهم أو أسبابه دون سند من القانون.

وذكر أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بالبحيرة أن قوات أمن الانقلاب تخفى كلا من محمد إبراهيم متولي 20 عاما وتم اختطافه بتاريخ 4 يونيو الجارى، ومحمود أحمد السمني 18 عاما، طالب بالصف الثالث الثانوي الصناعي منذ أن تم اختطافه بتاريخ 8 يونيو الجارى، وشقيقه أسامة أحمد السمني 19 عاما طالب بالصف الثالث الثانوي الأزهري، إضافة الى محمد عطية طه 21 عاما طالب جامعي، وكلاهما تم اختطافه بتاريخ 9 يونيو الجارى.
 
وأكدت أسر الطلاب المختطفين أنهم تقدموا بالعديد من التلغرافات والشكاوى لنائب عام الانقلاب ووزير الداخلية بحكومة الانقلاب لتوثيق الجريمة والكشف عن مكان احتجازهم القسرى بما يخالف كل القوانين والمواثيق دون أى استجابة أو تعاط مع شكواهم.

وتواردت أنباء عن تعرض الطلاب لعمليات تعذيب بدنى ونفسى ممنهج للاعتراف بتهم لا صلة لهم بها تحت وطأة التعذيب، وهو ما يزيد من مخاوف أسرهم على سلامتهم، مطالبين منظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان بالتدخل واتخاذ الإجراءت والوسائل التى من شأنها رفع الظلم عن أبنائهم وسرعة الإفراج عنهم.

Facebook Comments