كتب: كريم حسن
ناشد أهالى معتقلى "سجن الوادى الجديد" الأحرار فى كل مكان بضرورة إنقاذ ذويهم من الموت داخل السجن؛ بسبب حرمانهم من أبسط الحقوق الآدمية، والتعرض لأشد أنواع التعذيب النفسى والجسدى، خاصة "التشريفة" التي يتعرضون خلالها للضرب بالعصى والأحزمة بشكل بشع، وتجرديهم من ملابسهم فى بعض ليالى البرد القارس، والتنكيل بهم داخل الزنازين، وتركهم فى ظروف بالغة السوء، وسط الأوبئة التى تنتشر بسبب مياه المجارى والصرف الصحى، إضافة إلى منع الأدوية عن أصحاب الأمراض المستعصية.

ويؤكد الأهالي أن إدارة السجن تقوم قبل الزيارة بحلق رؤوس المعتقلين بشكل سيئ؛ لتعمد إهانتهم أمام أسرهم، كما يتم منع دخول معظم الأطعمة والملابس، كما لا تتجاوز الزيارة 5 دقائق أو أقل، رغم أن أغلب أهالي المعتقلين من محافظة سوهاج وقنا وأسيوط، وقدموا فى رحلة سفر تستغرق 10 ساعات.
 

Facebook Comments