كتب- أحمد علي:

 

تستكمل محكمة جنايات جنوب القاهرة، اليوم الأحد، نظر القضية المعروفة إعلاميًّا بأحداث "بولاق أبو العلا"، والتي يحاكم فيها 104 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري.

 

ودفع محامي المعتقلين خلال الجلسات الماضية ببطلان تحريات جهاز الأمن الوطني "أمن الدولة"، وتناقض أقوال ضابطين بالجهاز مع بعضهما بعضًا، وهو ما يثبت أن هذه التحريات هي تحريات مكتبة بغرض الانتقام السياسي.

 

تواصل المحكمة الجنايات العسكرية، المنعقدة بمنطقة الهايكستب جلسات القضية الهزلية بحق 52 من مناهضي الانقلاب العسكريوالمعروفة إعلاميا بقضية "مقتل وائل طاحون" والتي تعود لتاريخ 22 أبريل 2014.

 

وتنظر محكمة شبرا في تجدبد حبس كل من عمرو منصور بدر، رئيس تحرير موقع "بوابة يناير" ومحمود السقا صحفي، على خلفية المحضر رقم 7082 لسنة 2016 جنح ثان شبرا الخيمة.

 

وكان قد تم اقتحام نقابة الصحفيين في واقعة فريدة من قبل قوات أمن الانقلاب واعتقلت الصحفيين؛ ما أثار غضب جموع الصحفيين والشارع المصري قبل مظاهرات 25 أبريل الماضي.

Facebook Comments