كتب – مروان الجاسم:

 

قال إسلام الغمري القيادي بالتحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب: إن الشعب المصري يتأهب لموجة ثورية حقيقية وحالة الغضب الشعبي غير مسبوقة بعد فشل سلطات الانقلاب العسكري التي عجزت عن تحقيق أي من تطلعات الشعب المصري، وكانت كل وعودهم سرابا في سراب.

 

وأضاف الغمري في مداخلة هاتفية لبرنامج نافذة على مصر على فضائية الحوار أن الحراك الثوري وروح يناير بدأت تدب في الشارع المصري والجسد الثوري منذ ديسمبر الماضي، معربا عن أمله أن تكون الموجة الثورية حاسمة وتقتلع جذور الانقلاب العسكري من الحياة السياسية المصرية.

 

وأوضح الغمري أن الروح الثورية تتوقد وتتحفز وأن الأمة المصرية تنتظر وتترقب موجه ثورية ستكون إن شاء الله موجة القصاص والخلاص من الانقلاب العسكري وموجة استرداد الحقوق والحريات وتحقيق أهداف ثورة يناير من عيش حرية كرامة إنسانية وعدالة اجتماعية.

 

وأشار الغمري إلى أن الميادين مفتوحة للجميع والثورة جامعة، والمطلوب من الشعب المصري التوحد خلف مطالب الثورة لإزاحة الانقلاب العسكري، ثم يحسمون بعد ذلك بخيارات وبوسائل متحضرة كيف يستطيعون بناء المستقبل.

Facebook Comments