..بسبب تدوينات على «فيسبوك»

قال علي طه محامي أسرة المستشار هشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات، إن "شروق" ابنة جنينة أبلغت بقرار صادر من مجلس التأديب بفصلها من وظيفتها كمعاون بهيئة النيابة الإدارية صباح الاثنين، وأن المسئولين بالنيابة أبلغوها بذلك شفاهة.

وأضاف "طه" في تصريحات صحفية أن "شروق" أبلغت بأن قرار فصلها جاء بسبب تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" اعتبرتها إدارة الهيئة سبا وقذفا في حق المستشار أحمد الزند وزير العدل السابق.

وأضاف طه أن "شروق جنينة" تقدمت باستقالتها من وظيفتها منذ أكثر من 10 أيام لعدم رغبتها في الاستمرار، ولكن تم إبلاغها بقرار فصلها.

من جانبه قال مصدر قضائي مطلع بهيئة النيابة الإدارية -بحسب صحيفة الشروق– إن مجلس التأديب أصدر حكما بفصل "شروق هشام جنينة" من عملها بالهيئة نظرا للاتهامات التي وجهت إليها وتتمثل فى إهانة الهيئات القضائية، والتعدى اللفظى على بعض القضاة على صفحتها الشخصية بموقع "فيسبوك".

وأضاف المصدر، الذي تحفظ على نشر اسمه، أنه "فور صدور قرار مجلس التأديب تم إرساله إلى رئاسة الجمهورية لاستصدار قرار جمهورى بفصل شروق، وسيتم نشره فى الجريدة الرسمية، وأمامها درجة طعن أمام المحكمة الإدارية العليا، لكن ذلك بعد صدور القرار".

فيما قال المستشار سامح كمال رئيس الهيئة إنه "لم يصدر حتى الآن قرارا جمهوريا بعزلها من وظيفتها، ولا يجب علينا استباق الأحداث، وكل شيء يسير وفقا للقانون".  

Facebook Comments