كتب- أحمد علي:

عبر ما يزيد عن 20 تظاهرات انطلق بها ثوار وأحرار الشرقية منذ الصباح وحتى قبيل مغرب اليوم ما زال ثوار الشرقية ينتفضون بميادين الحرية بمدن ومراكز المحافظة ولم يمنعهم الانتشار الكثيف لقوات الانقلاب وجرائمها المتواصلة عن خروج التظاهرات في مشهد يجسد وبحق أن الثورة لا تعرف اليأس مع انطلاق تظاهرات الأسبوع الثوري الجديد.

أبرز التظاهرات التي خرجت منذ الصباح وحتى الآن من مدينة الزقازيق وفاقوس وأبو حماد وديرب نجم والقرين والإبراهيمية والحسينية وأولاد صقر وكفر صقر وعدد من قرى منيا القمح والعدوة بههيا مسقط رأس الرئيس محمد مرسي وأبو كبير وكفر أبوالديب.

 

وما زال المشهد متواصل الآن من مدينة أبو كبير الثائرة والإبراهيمية التي تنتفض للمرة الثانية مع انطلق الموجة الثالثة لثوار الشرقية بعد عصر اليوم بعدة مدن معلنين رفضهم للجرائم التي ترتكب بحق أهالي سيناء.

 

الثوار أكدوا أن مصر أفضل برحيل السيسي ونظامه الانقلابي؛ فالفلاحون تتصاعد مشكلاتهم ومعاناتهم يومًا بعد الآخر ككل فئات الشعب المصري، خاصة شبابه الذين تحاصرهم ارتفاعات معدلات البطالة في ظل اقتصاد يتهاوى بما يزيد من ضنك الحياة على سائر المواطنين.

 

وتميزت تظاهرات ثوار الشرقية  اليوم بتفاعلها مع رسالة الرئيس مرسي مؤخرًا للشعب المصري عبر التحية التي أرسلها له سائر الثوار فى ميادين الشرقية ورفع صوره بكثافة جنبا الى جنب أعلام مصر وصور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية، مؤكدين على تواصل النضال حتى تحقيق أهداف الثورة كاملة.

 

التحالف الوطني لدعم الشرعية بالشرقية أعلن عن تنظيمه لأكثر من 30 تظاهرة على مدار اليوم عبر أربع موجات ثورة انطلقت الموجة الثالثه بعد عصر اليوم تواصلا للموجة الاولى صباحا والثانية عقب صلاة الجمعة وستنطلق رابعة ليلا لتؤكد على تواصل النضال رغم جرائم سلطات الانقلاب.

Facebook Comments