كتب- يوسف المصري

قالت فاطمة فؤاد، رئيس النقابة المستقلة للضرائب على المبيعات: إن نقابتها تبحث خطوات تصعيدية جديدة بالتنسيق مع الجهات المتضررة من قانون الخدمة المدنية؛ احتجاجا على قرب إقرار مشروع الحكومة في ظل عدم مناقشة باقي مشاريع القوانين الأخرى.

وأضافت فؤاد- في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء- أن الخطوات التصعيدية المرتقبة تتمثل في إمكانية الإضراب بالجهات المتضررة من القانون، ووقفات احتجاجية بالتزامن مع إعلان البرلمان تاريخ إقرار القانون بشكل رسمي.

وأكدت أن لجان الاستماع التي حضروها الأسبوع قبل الماضي في البرلمان كانت لإيهام الرأي العام أن القانون خرج بعد حوار مجتمعي حوله، ولكن ما حدث كان عكس ما هو متفق عليه، حيث كان من المقرر مناقشة قانون الحكومة مع مشاريع القوانين الخمسة الأخرى المقدمة من جهات مختلفة.

وأوضحت رئيس النقابة المستقلة للضرائب على المبيعات أن البرلمان لم يناقش مشاريع القوانين الأخرى، مشيرة إلى أنه إذا تم إقرار القانون بهذا الشكل سيكون هناك شبهة عدم دستورية فيه.

يذكر أن لجنة القوى العاملة رفضت مناقشة بند الأجور في مشروع قانون الحكومة الذي ناقشته في لجان الاستماع التي عقدت الأسبوع قبل الماضي على يومين، بحضور ما يقرب من 50 شخصية نقابية.

 

 

Facebook Comments