كتب: حسن الإسكندراني

لقي متهم محتجز احتياطيًّا مصرعه صباح اليوم الخميس، داخل حجز قسم شرطة محرم بك بالإسكندرية.

وحسب مصادر مطلعة، فالوفاة جاءت نتيجة لتعرض المحتجز لهبوط حاد في الدورة الدموية، مشيرًا إلى أن النيابة تولت التحقيق في الواقعة.

وأضاف المصدر حسب تصريحات خاصة لـ"التحرير" المؤيدة الانقلابية، أن المتهم المتوفى يدعى "محمد.ج.ع.ح" (34 عامًا -عاطل)، مقيم بدائرة قسم شرطة محرم بك، والمحبوس احتياطيًّا على ذمة إحدى القضايا، والمقيدة تحت رقم 12250 لسنة 2016 جنايات محرم بك.

وتابع: المتهم كان يعانى من حالة إعياء شديدة، وتم استدعاء سيارة إسعاف لنقله للمستشفى الأميرى الجامعى لتلقى العلاج، ولكنه توفي قبل ذلك وتم نقله لمشرحة المستشفى تمهيدًا لتشريح الجثة فيما تولى فريق من النيابة التحقيق فى الحادثة.

وكان مطلع الأسبوع قد شهد أيضًا، وفاة محتجز بداخل قسم شرطة المطرية ،نتيجة الإهمال الطبى المتعمد من قبل داخلية الانقلاب، وحسب مصادر صحفية فإن السجين شعر بإعياء شديد وتوفي فور وصولهما إلى المستشفى.

Facebook Comments