كتب- أحمد علي:

 

اقتحمت قوات أمن الانقلاب قرية البصارطة بدمياط صباح اليوم وداهمت عددا من بيوت الأهالي، واختطفت محمد عياد والد المعتقلة فاطمة عياد واقتادته لجهة غير معلومة حتى الآن. 

 

وأفاد شهود عيان من الأهالي بأن قوة مكبرة من قوات أمن الانقلاب حاصرت القرية في مشهد بربري وسط حالة من الاستهجان والاستنكار من الأهالي، فيما قامت قوة أخرى بمداهمة منزل الحاج محمد عياد  الواقع على الطريق الدولي واقتادته لجهة غير معلومة.

 

وحمل الأهالي وذوو المختطف قوات أمن الانقلاب المسئولية عن سلامة وصحة المختطف، مطالبين بسرعة الإفراج عنه والكشف عن مكان احتجازه لرفع الظلم الواقع عليه. 

 

ومع اقتراب 25 يناير يزداد رعب قوات أمن الانقلاب من النضال والحراك الثوري المتواصل بمدن ومراكز الجمهورية؛ حيث تشن حملات يوميه للحد من التظاهرات الرافضه للانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

 

وكانت قوات امن الانقلاب بدمياط قد داهمت أمس الثلاثاء عدة قرى بمركز الزرقاء بدمياط، واعتقلت عددا من المواطنين من رافضي الانقلاب بينهم نجل البرلماني الدكتور سعد عمارة عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة وتم اقتياد المعتقلين إلى مكان غير معلوم.

 

Facebook Comments