قرر المئات من عمال الشركة "العقارية المصرية" فض اعتصامهم بداخل إدارة الشركة بطلعت حرب بالقاهرة، والذي استمر ثمانية أيام وذلك بعد نجاحهم فى صرف رواتبهم المتأخرة بحضور نائب وزير الزراعة ورئيس الشركة القابضة لاستصلاح الأراضي ورئيس مجلس إدارة الشركة العقارية.

 

وبحسب المؤتمر الدائم لعمال الإسكندرية، فإنه تم الاتفاق على صرف شهرين من المرتب يوم الإثنين القادم وباقي متأخر المرتب وهم ستة أشهر يتم صرفهم اخر شهر أبريل وإسناد أعمال للشركة بمشروع الحكومه باستصلاح مليون ونصف فدان.

 

وقد طالب العمال بوقف التحقيق مع زملائهم بموقع الشركه بالكيلو ٤٠ طريق إسكندرية القاهرة الصحراوي والذي تم إحالتهم إلى التحقيق من قبل رئيس الشركة القابضة نتيجة وقوفهم احتحاجًا للتضامن مع زملائهم المعتصمين، وعليه طالب نائب الوزير من رئيس الشركة القابضة باصدار قرار بوقف التحقيق.

 

يذكر أن صرف الـ8 أشهر المتاخرة للعمال جاء بعد الموافقة على بيع قطعة أرض مملوكة للشركة بأسوان. 

Facebook Comments