قالت الدكتورة أحلام البودي، رئيسة قسم الرقابة الصحية بكلية طب البيطري جامعة الإسكندرية: إن الكلية تبحث حاليًّا الإجراء القانوني اللازم ضد شركة "مصر للطيران"، بعدما نشرت أخبارًا كاذبة حول قيام الدكتور (إبراهيم عبد التواب سماحة) باختطاف الطائرة المصرية ومطالبة طاقمها بالنزول بمطار قبرص على خلاف الحقيقة.

 

وبحسب دوت مصر، فإن "البودي" قالت: أن "سماحة" كان قد استقل الطائرة من مطار برج العرب وصولاً إلى مطار القاهرة ومنه إلى الولايات المتحدة الأمريكية لحضور مؤتمر يقام سنويا عن سلامة الغذاء، إلا أنه تعرض للاختطاف مثله مثل كل ركاب الطائرة وبعدها تم إخلاء سبيله معهم، وهو ما زال داخل مطار قبرص انتظارًا لعودته مع باقي الركاب.

 

وأضافت رئيسة قسم الرقابة الصحية بكلية طب البيطري جامعة الإسكندرية أن أساتذة جامعة الإسكندرية لا يملكون حصانة ولا نفوذا ولكن كل ما يملكونه هو العلم والكرامة ولذا لن تقبل إدارة الكلية ولا الجامعة أي مساس بسمعة أحد أساتذتها كما حدث في حق الدكتور "سماحة" الذي كان رئيسًا لقسم الرقابة الصحية.

 

وأشارت إلى أن "بيطريين الإسكندرية" لن يتهاونوا في إعادة حق وكرامة الطبيب بعدما انتشرت أخبارًا بكونه مختلاًّ إرهابيًّا وقام باختطاف الطائرة كذبا، رغم أنه كان أحد المختطفين، وستبحث معه أسلوب رد الاعتبار الذي يرضيه حتى لو وصل الأمر لمقاضاة شركة "مصر للطيران" ووزارة الطيران المدني.

Facebook Comments