قال الكاتب والباحث السياسي المصري محمد سيف الدولة، في الذكرى الأربعين لـ"يوم الأرض": إن فلسطين ستبقى كما هي فلسطين ولن تكون أبدا إسرائيل كما يريد نظام السيسي تحت رعاية أمريكا ومجتمعها الدولي، على حد وصفه.

ودوّن "سيف الدولة" عبر صفحته الشخصية بـ"فيس بوك": "رغم أنوفكم جميعا، هى فلسطين وليست إسرائيل: يستطيع ‏السيسى? ونظامه وتستطيع الأنظمة العربية وحكامها أن يعترفوا بإسرائيل ويتصالحوا ويتحالفوا وينسقوا معها، ويستطيعوا أن يصرخوا ليل نهار بأنهم خائفون منها ولا قبل لهم بقتالها، وأن يكذبوا ويضللوا شعوبهم بأن إسرائيل أصبحت أمرا واقعا يجب الاعتراف والتعايش والسلام معه."
يستطيعون أن يفعلوا كل ذلك فى حماية ورعاية الولايات المتحدة الأمريكية ومجتمعها الدولي وترسانتهم العسكرية، ولكن رغم أنوفكم جميعا حكاما وصهاينة وأمريكان، ستظل هذه الأرض الطيبة من نهرها إلى بحرها تسمى ‏فلسطين وليس إسرائيل". 

Facebook Comments