كتب: حسن الإسكندرانى

أعلن اتحاد طلاب الثانوية العامة، ارتداء ملابس سوداء فى آخر أيام الامتحانات المقرر يوم الاثنين القادم، تعبيرًا على فشل وزارة تعليم الانقلاب وتسريب الامتحانات والمطالبة بإقالة الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم.

وأضافت صفحة "الثانوية العامة" على فيس بوك اليوم السبت، أنها قررت أن يكون آخر يوم امتحانات بالأسود كتعبير عن عدم الرضا على فشل نظام تعليم على مستوى العالم، وكرد على سياسة الوزير الفاشلة، وتسريب الامتحانات وتأجيل الامتحانات وإلغائها، والقبض على طلاب الثانوية العامة الرافضين لإلغاء امتحان الديناميكا واستعمال العنف ضد طلاب الثانوية العامة فى وقفاتهم السلمية.

وطالبوا بتحويل الصور الشخصية للطلاب إلى صورة موحدة باللون الأسود، والمشاركة فى هاشتاج اخر_يوم_بالأسود #ثانوية_بالأسود.

Facebook Comments