كتب- أحمد علي:

استمرارًا لجرائم سلطات الانقلاب بحق أحرار الوطن من أبناء الشرقية الرافضين للانقلاب العسكري وجرائمه شنت قوات أمن الانقلاب على مدار يوم أمس الجمعة عدة حملات على بيوت الثوار بعدة مدن ما أسفر عن اعتقال 7 من كفر صقر وأولاد صقر وأبو حماد.
  وقال شهود عيان من الأهالي إن قوات أمن الانقلاب  شنت حملات مداهمات لمنازل رافضي حكم العسكر بمدينتى كفر صقر وأولاد صقر، واعتقلت كلا من محمد عبدالسلام عبده من أولاد صقر مريض بالكبد والسكر ودوالي المريء 48 سنة وعبده محمد السيد موظف بكفر صقر ومصطفى إبراهيم غلوش طالب بكفر صقر.   كما دهمت أيضًا مدينة أبو حماد وعددًا من القرى التابعة لها؛ حيث دهمت أحياء الشيخ ناصر والمنشية والمغازي في مدينة أبو حماد، فضلاً عن مداهمة قرية العراقي ومنشأة العباسة والعباسة الكبيرة ما أسفر عن اعتقال 4 أشخاص 3 من قرية العراقي وشخص واحد من منشأة العباسة.   وهم: أحمد سمير إمام وخطيب بالأوقاف من العباسة الصغرى والسيد خيرالله ومحمد السيد خير الله وعبدالله السيد حسونه والثلاثة من قرية العراقي.   كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت ليلة أمس الجمعة من مدينة أبو كبير شوقي محمد درويش والد الشهيد رامي شوقي من عزبة الباشا ومحمد السيد قورة من كفر أبو قورة وحطمت عددًا من أثاث المنازل لعدد من الأهالي في مشهد بربري يندى له جبين الأحرار.   يأتي هذا استمرارًا لجرائم الانقلاب للحد من الحراك الثوري بمدن ومراكز الشرقية المتنامي والمتصاعد رفضًا للانقلاب العسكرى والظلم الذي يطول جميع أفراد وشرائح المجتمع.   كما تواصل قوات أمن الانقلاب بالشرقية جريمة الإخفاء القسري لعدد من أبناء المحافظه منهم مؤخرًا الدكتور أحمد حسيني عبدالله سلامة ومقيم بقرية العصايد بديرب نجم منذ اختطافه من عيادته بالإبراهيمية بتاريخ 28 يناير الجاري.   وتخفي أيضًا محمد يوسف شبايك الطالب بكلية الهندسة ببلبيس منذ اختطافه في 24 يناير الجاري من منزله بقرية هربيط التابعة لمدينة أبو كبير.   كما  تخفي قوات أمن الانقلاب الطالبين عبدالله السيد محمد السيد صالح" وشهرته عبدالله الشرقاوي 22 عامًا طالب بكلية العلوم جامعة الأزهر فرع أسيوط ومقيم بحي أنقيزه بمدينة فاقوس ومحمود أحمد متولي بدر 19 سنة طالب بكلية الزراعة ومقيم بقرية البروم بفاقوس منذ اختطافهما من منزليهما في 24 من يناير الجاري.   ولا زالت تخفي قوات أمن الانقلاب بشكل قسري محمد شحتة العطار ابن قرية العصايد مركز ديرب نجم والطالب بالفرقة الثانية كلية دراسات إسلامية منذ اختطافه من داخل لجنة الامتحانات بكلية الدراسات الإسلامية بفاقوس بتاريخ 9 يناير الجاري، وتخفي أيضًا المهندس أسامة حطب منذ اختطافه بتاريخ 21 ديسمبر 2015 وصهره الطالب محمد فاروق منذ اختطافه بتاريخ 17 ديسمبر 2015، يضاف إليهم الطبيب محمد الأحمد مدير الوحدة الصحية بجزيرة محمد بالوراق بالجيزة وابن مدينة أبو كبير ترفض سلطات الانقلاب الإفصاح عن مكان احتجازه القسري منذ اختطافه بتاريخ 7 نوفمبر 2015 من مقر عمله، فضلاً عن استمرار إخفاء الدكتور محمد السيد لاكثر من 900 يوم منذ اختطافه من أمام منزله بمدينة القنايات  دون الإفصاح عن مكان أو أسباب احتجازه القسري بما يخالف كل القوانين والمواثيق المحلية والدولية.

 

Facebook Comments