ولا عزاء للغلابة..

حتى الشواطئ لم تسلم من أيدى مسئولى الانقلاب، فقد قررت إدارة السياحة والمصايف بالإسكندرية، تغيير اسم أحد شواطئ سيدى بشر من "بوريفاج" ليصبح شاطئ "دبى".

وكان اللواء أحمد حجازي رئيس إدارة السياحة والمصايف بالإسكندرية، قد أعلن فى مؤتمر صحفى اليوم، إطلاق اسم دبي على شاطئ البوريفاج الشهير بسيدي بشر، بعد أن تم تأجير الشاطئ إلى شركة "دبي للسياحة".

وكشف عن أنه بعد تغيير الاسم إلى "دبي" ستبلغ تكلفة دخول الشاطئ 15 جنيهًا، مؤكدًا أن قيمة تأجير الشاطئ التي بلغت 15 مليونًا و101 ألف جنيه لمدة 3 سنوات بنظام حق الانتفاع.

جدير بالذكر، أن عدد الشواطئ المجانية أصبحت خمسة شواطئ فقط، وتم تخصيص 18 شاطئا للدخول السياحى، الذى يبدأ من 11 جنيهًا وحتى 15 جنيهًا، فيما ارتفعت قيمة تأجير الشواطئ من 8 ملايين سنويا إلى 45 مليونًا فى عام 2016، مع العلم بأن إدارة الشواطئ تتبع قيادة المنطقة الشمالية العسكرية بالمحافظة.

Facebook Comments