أجبرت الكوارث المتلاحقة التي حدثت أمس، صحف الانقلاب على تناولها، فأبرزت مقتل 40 شخصا على الأقل جراء موجة الحر التي لم تشهد مصر مثلها، كما اتهمت الحكومة بالفشل، بعد أن وقع المصريون تحت حصار الحر والظلام والعطش، وانقطاع الكهرباء عن ثلث القاهرة والجيزة على الأقل.

كما اهتمت الصحف بتوابع ثورة الغضب بين الموظفين الحكوميين بسبب قانون الخدمة المدنية وتهديدهم للحكومة بإلغاء القانون خلال 10 أيام.

وسلطت الصحف الضوء على بيان "المحروسة" الذي أصدره الأزهر تبريرًا لجرائم سلطات الانقلاب وقتل المعارضين والخروج بالسلاح على أول رئيس مدني منتخب في تاريخ البلاد.

مقتل 40 بسبب الحر

وأكدت الصحف فشل الحكومة في إدارة عدد من الخدمات في ظل موجة الحر التي تمر بالبلاد، وتحدثت عن انقطاع للكهرباء والمياه وتوقف المواصلات والمترو .. إذ نشرت "الجمهورية": * "الجو نار ليل ونهار" . وتابعت: "ضربات الشمس تقتل 40 وتصيب 187".

وقالت "المصري اليوم": "مصر بين نارين.. الحر والكهرباء".. ارتفاع ضحايا الطقس السيء إلى 40 متوفى و158 مصاباً".. وكتبت "التحرير": "المصريون تحت حصار الحر والظلام والعطش".

وعبرت "البوابة": "مصر .. جحيم فوق وتحت".. وكشفت "الوفد": "عودة شبح انقطاع التيار الكهربائي".. إظلام 30% من أحياء القاهرة بسبب تعطل محولين عملاقين. فيما أشارت "المصري اليوم" إلى إغراق قرى أسوان فى مياه الصرف الصحي بسبب تعطل محطات الرفع بعد انقطاع التيار الكهربائي، وقالت إن موجة الحر أدت إلى وفاة ما يقرب من 40 شخص وإصابة العشرات.

تواصل ثورة الموظفين

تابعت مانشيتات وعناوين بعض الصحف موجة الغضب الرافضة لقانون الخدمة المدنية وأكدت إصرار حكومة الانقلاب على الإبقاء على القانون فى خطوة للتصعيد. وشددت صحف على أن المتظاهرين يمهلون الحكومة أسبوعا لإلغاء القانون أو تعديله، وفى الوقت ذاته أكدت تعنت الحكومة وإصرارها عدم تعديل القانون.

ونشرت تصريحات لمسؤولين حكوميين للدفاع عن القانون وتفنيد الاعتراضات عليه، حيث صرح *مستشار وزير التخطيط لـ "الأخبار": 1450% حافز موظفي الضرائب والجمارك .. وأجرت "المصري اليوم" مواجهة ساخنة عن قانون الخدمة المدنية.. ونشرت دفاع فوزية حنفي – القائم بأعمال رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة: التطبيق يقضي على فوارق الرواتب في الحكومة .

وأشارت إلى انتقادات عادل عبد الحميد – الخبير التشريعي بالتنظيم والإدارة: غير دستوري وسيطبق على المعلمين والأطباء" ويضر بمصالح الموظفين ومستقبلهم وينتقص من حقوقهم.. بينما رجحت "التحرير" اتخاذ الحكومة تعديلات على القانون لامتصاص غضب الموظفين.

بيان المحروسة

اهتمت الصحف بما يسمى ببيان "المحروسة" الذى أصدره عدد من الكيانات التابعة للأزهر للرد على بيان "الكنانة" الذى أطلقه عشرات العلماء من مختلف بلاد العالم وتم الإعلان عنه من مدينة إسطنبول بتركيا لفضح النظام المصري .

وخصصت "الأهرام" لبيان "المحروسة" مانشيتا بارزا فى الغلاف– وركز البيان المنسوب إلى الأزهر على نفى تهمة القتل عن من وصفهم بـ حكام البلاد – أي السيسي والقادة العسكريين – بل واتهم قادة الإخوان بالقتل والإرهاب واستدراج الشباب، كما اهتم البيان بنفى تهمة "الانقلاب العسكري" فى 30 يونيو و ادعى أنها استجابة لخروج الشعب للميادين للمطالبة بإزاحة حكم مرسي الذى فشل فى إدارة البلاد على حد وصف البيان دون التطرق طبعا لحالة الفشل الأكبر التى تعاني منها البلاد حاليا.. واعتبرت الصحف أن هذا البيان هو ابلغ رد على بيان الكنانة.

كما أشارت الصحف إلى إحالة الدكتور محمد بديع وقيادات الإخوان أمام الجنايات فى مهزلة قضية اعتصام رابعة بتهم نشر الفوضى والرعب بين الأهالي واستخدام السلاح!.

وفي إطار الحرب على الإخوان، قالت الصحف إن وزارة التضامن قررت حل 10 جمعيات إخوانية وعزل مجالس إدارات 29 جمعية.

وحذرت صحف من جهود الإخوان بالخارح للضغط على سلطات الانقلاب .. إذ كشفت "المصري اليوم" عن محاولة الإخوان الحشد فى أمريكا وأوروبا .. وقالت إن قادة الجماعة تلتقى أعضاء الكونجرس لـ منع إعدام مرسي وتحتج على زيارة كيري لمصر ودعم السيسي ونظامه بالطائرات الأمريكية، فيما تخوفت "الوطن" من مخطط لـ دولى الإخوان من تركيا لاقتحام رابعة فى 14 أغسطس والحث على الحشود لإرباك الدولة ونشر الفوضى.

من جانبها، أكدت "الشروق" أن داخلية الانقلاب قررت كالعادة استخدام الرصاص الحي فى مواجهة أى حشود فى ذكرى فض رابعة ، ونقلت عن مصادر أمنية: الضرب فى المليان لمواجهة فوضى ذكرى الفض .. ورصدت الصحيفة تشديداً أمنياً بالقاهرة والجيزة لمواجهة مظاهرات الإخوان.

ونشرت "البوابة" مقالا لـ عبد الرحيم علي" ادعى فيه أن "الإخوان كانت تخطط لتهريب مرسي فى ذكرى 30 يونيو" ، واستعرض فيه ما زعم أنه تسريب من مكالمات بين صفوت حجازى وحازم أبو إسماعيل حيث أكد الأول أن اعتصام رابعة مسلح وأن القائمين عليه سيقتحمون القصر الجمهوري فى حال عزل مرسي، وادعى مقابلة جرت بين خيرت الشاطر والسيسي قبيل الانقلاب حذره فيها من مواجهة أي محاولات اعتداء بحق المعارضين.

المن الإماراتي

وفي نوع من المن والتباهي وربما المعايرة في بعض الأحيان، أجرت "اليوم السابع" حوارا مع د.سلطان أحمد الجابر -وزير الدولة الإماراتي- جاء فيه: 10 ملايين مواطن استفادوا من المشروعات التنموية الإماراتية فى مصر .. مشاريعنا فى مصر وفرت ما يزيد على 900 ألف فرصة عمل والمؤتمر الاقتصادي حشد التأييد والاعتراف الدولى بأهمية مصر.. الدولة المصرية حققت إنجازات مهمة فى سنة حكم السيسي. وهي التصريحات التى تحمل نوعا من "المن" والفضيحة فتسول نظام السيسي واعتماده على "الرز الخليجي" جعل مصر موضع سخرية وشفقة بين العالم.

وفي محاولة لتأكيد انفتاح قائد الانقلاب على العالم، أعلنت الصحف عن عدد من الزيارات الخارجية تشمل زيارة روسيا أواخر الشهر الجاري، وزيارة كل من والصين وسنغافورة واندونيسيا أوائل سبتمبر حسب ما ادعت صحف الانقلاب.

في سياق مختلف، أشارت "المصري اليوم" إلى إطلاق «إسرائيل» اسم جمال عبد الناصر على أحد الميادين الرئيسية فى شمال الكيان الصهيوني، وكتبت: اطلاق اسم "عبد الناصر" على ميدان إسرائيل يشعل الجدل.

رشاوى ومحسوبية

حول "فنكوش" المليون وحدة .. أشارت "البوابة" إلى 16 بلاغا للنائب العام ضد وزير الزراعة لإهدار المال العام فى المشروع بسبب انتشار الرشوة والمحسوبية فى توزيع الأراضي.

وتابعت الصحف زيارة إبراهيم محلب يرافقه 4 وزراء إلى الصعيد لتفقد "الفنكوش" ونشرت صورة له فى المنيا، حيث أكد بتجهيز تقرير للسيسي عن تنفيذ مشروع المليون فدان، كما أكد أن "تنمية الصعيد من أولويات الحكومة.

حالة سياسية مرتبكة

وعن الانتخابات البرلمانية .. رجحت "الشروق" نقلا عن مصادر: أولى جلسات البرلمان نهاية ديسمبر .. وفتح باب الترشح في الأسبوع الأول من سبتمبر والمرحلة الأولى منتصف أكتوبر والثانية فى نوفمبر.

أما بخصوص الأحزاب .. فقد تابعت الصدام بين حزبي "الوفد" و"المصريين الأحرار" بعد تصريحات المتحدث باسم حزب ساويرس عن اتجاه مرشحين للوفد الانسحاب منه والتقدم للمصريين الأحرار بطلبات الانضمام إليه، وهو ما كذبه قيادات وفدية متوعدين ساويرس وحزبه بالرد فى الانتخابات القادمة.

ونشرت "المصري اليوم" هجوم *محمود أباظة: الوفد أصبح بلا وفديين.. والبدوى عمق الانقسام .. وفى سياق آخر قالت "الأخبار" أن أمريكا تمنع بكار من الترشح للبرلمان على قوائم النور وأشارت إلى وجود نادر بكار على الأراضي الأمريكية لإتمام بعثة دراسية سيكون معوقا لخوضه الانتخابات.

ورجحت "البوابة" أن يتم اختيار النائب العام الجديد الأحد المقبل بعد ترشيح 3 أسماء ورفعها للسيسي للتصديق على أحدهم.

وعبرت الصحف عن ردود الأفعال الغاضبة تجاه وقائع موت الشاب "مرقس" الراهب العطشان الذى ظل فى الصحراء أيام بلا ماء أو طعام.. ونقلت "اليوم السابع" عن نشطاء: البطالة والضغوط تدفع الشباب للرهبنة.. فيما ردت الكنيسة: الخطاب المسيحي لا يجبر أحد على الرهبنة.

وحاولت "البوابة" تبرئة ساحة السيسي من القروض التى تطلبها مصر من الدول الأجنبية وتم تحميلها على رئيس الوزراء، وقالت إن الرئيس حذر محلب: بلاش قروض خارجية ..والأجيال الجاية مش ناقصة.

إخلاء سبيل أبو العلا ماضي

قالت الصحف إن أبو العلا ماضى ينهى إجراءات إخلاء سبيله بعد انتهاء مدة حبسه احتياطيا .. وادعت "التحرير" إن جون كيري والسعودية وراء الإفراج عن أبو العلا ماضى بالضغط على النظام.

وأشارت الصحف إلى حكم المؤبد والسجن المشدد لـ 499 من قيادات الإخوان فى البحيرة من ضمنهم جمال حشمت

وتناولت الصحف مرافعة "النيابة التى هاجمت جمال وعلاء مبارك فى قضية البورصة" .. حيث كشفت التحقيقات: نجل الرئيس الأسبق تربطه شبكة عنقودية لجلب الأموال مع المتهمين.

وفيما يخص حقوق الإنسان.. أعلنت "المصري اليوم" وفاة ثالث محبوس بشبرا الخيمة والنيابة تستدعى المأمور والضباط.

Facebook Comments