شهد الأسبوع الماضي استشهاد 7 فلسطينيين وإصابة العشرات برصاص قوات الاحتلال الصهيوني، خلال 56 مواجهة مع الاحتلال في مختلف الأراضي الفلسطينية، فيما أصيب 8 جنود صهاينة بجراح مختلفة.

واستُشهد الشاب علاء خضر الهريمي (26 عاما)، الجمعة الماضية، من بيت لحم بعد أن نفذ عملية دهس قرب مستوطنة أليعازر في مجمع غوش عتصيون، وأصاب مستوطنين أحدهما بحالة الخطر الشديد، فيما أصيبت مستوطنة أثناء هربها من صواريخ المقاومة في سديروت، وأصيب 91 فلسطينيا بالرصاص الحي والمطاطي في الضفة وغزة.

واستشهد الفتى نسيم مكافح أبو رومي (14 عاما) من العيزرية، يوم الخميس الماضي، بعد تنفيذه عملية طعن في باب السلسلة بالمسجد الأقصى أدت لإصابة شرطي صهيوني بجراح، فيما أصيب فلسطينيان آخران بالرصاص الحي في الضفة والقدس، فيما شهد يوم الأربعاء إصابة عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق، وشهد يوم الاثنين إصابة فلسطيني بالرصاص الحي في الضفة الغربية، والقاء شبان فلسطينيين زجاجات حارقة على مستوطنات أشكول وسديروت وسدوت هنيغف وأحراش سيمحوني وبئيري.

وشهد يوم الأحد استشهاد مروان خالد ناصر (26 عاما)، في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال شرق بيت حانون، فيما أصيب 15 فلسطينيا بالرصاص المطاطي وقنابل الصوت، وأصيب 5 صهاينة بالحجارة: 4 جنود في مواجهات المسجد الأقصى، ومستوطن في البلدة القديمة بالقدس، فيما شهد يوم السبت استشهاد 4 فلسطينيين، وهم: عبد الله أشرف الغمري، وعبد الله إسماعيل الحمايدة، وعبد الله المصري، وأحمد أيمن العديني في اشتباك مسلح شرقي دير البلح، كما أصيب مستوطن الحجارة في شارع صلاح الدين بالقدس، وأُحصيت 6 مواجهات في الضفة وغزة، تخللها تفجير عبوة ناسفة في منطقة قبة راحيل.

فيسبوك