أطلق نشطاء على السوشيال ميديا، “يوتيوب” و”فيسبوك” و”تويتر” أغنية “عايزينها ثورة” التي أنتجها بشكل مشترك “AJ+ كبريت” ردا على أغنية الراب التي اداها محمد رمضان تضامنا مع السيسي بعدما نزل الشعب لمطالبته بالرحيل.

وحققت الأغنية نحو 500 ألف مشاهدة على اليوتيوب فضلا عن مشاهدات مماثلة على “الفيسبوك” ومقتطفات منها على “تويتر”.

وقاد نيكولاس خوري لبناني الأصل فريق يسمى “السليط الإخباري” وتعد حلقة “عايزينها فوضى” هي (34) في موسمه السابع غير أن حلقته التي بدأها بمشاركة ساخرة من محاكاة استقبال السيسي في المطار “بالدموع والسندويشات والشيبس”، تضمنت أغنية “عايزينها ثورة”، والتي نسجها على نفس الحان عايزنها فوضى التي غناها فنان العسكر محمد رمضان.

وتقول كلمات الأغنية
هما عاوزينها ثورة
مهما صوت الباطل يعلى
صوت الباطل عورة
تعرف إيه عن عشرات الالاف في السجون
تعرف ايه عن ام قلبها على ابنها مكلوم
تعرف ايه عن كوكب فقير وانت من النجوم
عن شعب غلبان ..
محروم ..
مظلوم..

متكلمتش على الناس اللي استرق منها الفرح
اللي استشهد واللي اتحبس واللي اتعدم واللي اتدبح
ديكتاتورك يا بني خلاص اتفضح
الأسطورة هو نمبر وان (NO1) بالبلح
….
تعرف ايه يا باشا عن شعب عن ارضه اتهجر
البيت كان باتعنا صحينا لقيناه مأجر
والله ما محكم عسكر
شعبك خايف جدا من المخفر

انتوا مافيا عاوزين الغلابة تعيش ازاي
قصوركم بتكبر والشعب مش لاقي شربة ماي
بقى كل طموحهم كسرة خبر أو كاسة شاي
فالشعب نزل يقول للسيسي انساي

Facebook Comments