قطع العشرات من أهالي سكان منطقة “حجر النواتية” الطريق العام؛ وذلك بسبب رفض المجلس المحلى إصلاح كسر ماسورة رئيسية لمياه الشرب تُغذى المنطقة، وتسببها فى ضرر بالغ فى الحياة العامة والبيئة والمواصلات .

وشهدت منطقة “الحجر” قيام سائقي الميكروباص برفع الأجرة من 4 جنيهات إلى 15 جنيها، ما أدى إلى حالات اشتباك بين الركاب والسائق، الأمر الذى دفع إلى تدخل ضباط من وحدة جيش تابعة لمشروع “الكباري” المقام على ردم ترعة المحمودية، والذى يطلق عليه “طريق الأمل”.

جدير بالذكر أن “بوابة الحرية والعدالة” كانت قد انفردت قبل أيام بكارثة انفجار الماسورة الرئيسية للمياه بمنطقة “شارع الترعة” برمل الإسكندرية، الأمر الذى أدى إلى منع ذهاب التلاميذ والمواطنين لأعمالهم فى مطلع أيام الأسبوع الدراسي.

وذكر المصدر أن السبب الرئيسي لانفجار الماسورة الرئيسية خط المياه قطر 1000 مم بالقرب من منطقة حجر النواتية، التى تعذى 90% من سكان المنقطة، هو الضغط الذى أحدثه بناء الكباري العلوية بعد “ردم” ترعة المحمودية.

وأشار إلى أن مدرعات تابعة لقسم شرطة “رمل ثان” قد منعت الأهالى وطلاب المدارس من الذهاب لمدارسهم، الأمر الذى أثار استياء المواطنين، مرددين هتافات رافضة للأمر، ما دفع الأمن المتواجد إلى تفريق المواطنين بالسلاح، وفق المصدر

Facebook Comments