كتب- أحمد علي:

 

لليوم الثالث على التوالي ينتفض ثوار فاقوس بالشرقية ضمن مظاهرات "اسمعوا صوت الفقراء والمظلومين" التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية في إطار موجة "ارحل" الممتدة؛ استمرارًا للنضال والحراك الثواري للانقلاب العسكري وجرائمه.

 

ونظم الثوار على الطريق الواصل بين فاقوس والقرين سلسلة ووقفة صباح اليوم، رافعين أعلام مصر وصور الرئيس محمد مرسي وشارات رابعة العدوية بجوار صور الشهداء والمعتقلين، مرددين الهتافات والشعارات المؤكدة لتواصل النضال والمطالبة بعودة المسار الديمقراطي والإفراج عن المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية.

 

 

وندد الثوار بحالة التردي التي تجتاح البلاد ومؤسساتها منذ الانقلاب العسكري الدموي الغاشم وغلاء الأسعار وتفاقم المشكلات، مطالبين برحيل السيسي وعصابته وعودة المسار الديمقراطي والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية ومكتسبات ثورة 25 يناير.

 

كان ثوار الشرقية قد انتفضوا أمس ليلاً بمسيرة من مدينة أبوحماد أشعلها شباب الألتراس بالهتافات والشعارات المؤكدة لتواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة في العيش والحرية والعدالة الاجتماعية.

Facebook Comments