كتب- أحمد علي:

 

واصل ثوار فاقوس بالشرفية مظاهرات أسبوع "لا لإعدام الغلابة والمظلومين" في يومها الثاني ضمن موجة "ارحل" التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية استمرارًا للنضال والحراك الثوري الرافض للانقلاب العسكري وجرائمه، ونظموا مسيرة صباح اليوم انطلقت من مدخل المدينة.

شهدت المسيرة تفاعلاً ومشاركة، وتقدمها أسر الشهداء والمعتقلين بمشاركة واسعة من شباب الحركات الثورية، مرددين الهتافات والشعارات المنددة بتردي الأحوال الاقتصادية والارتفاع الجنوني في الأسعار وانهيار الخدمات وضنك المعيشة، مطالبين برحيل العسكر وعودة المسار الديمقراطي ووقف نزيف الانتهاكات.

 

وأكد المشاركون تواصل نضالهم الثوري حتى تحقيق جميع أهداف الثورة كاملة، وعودة جميع الحقوق المغتصبة، والقصاص لدماء الشهداء، ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها الحر.

وانتفض ثوار الشرقية أمس الجمعة ما يزيد عن 15 مظاهرة متنوعة تزينت بعلم مصر وصور الرئيس محمد مرسي وشارات رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين مع انطلاق الأسبوع الثوري الجديد اختتمت ليلاً من مدينة منيا القمح.

 

Facebook Comments