فى عهد "غراب الانقلاب" يتواصل قتل المصريين بشتى الطرق، فمع أكذوبة "شبكة الطرق"، تتكبد الأرواح المصرية خسائر جمة، آخرها مصرع وإصابة العشرات من المواطنين فى حوادث طرق مختلفة، اليوم الأربعاء، نرصدها فى التقرير التالى:

حادث المنوفية

فى المنوفية، لقي 12 شخصًا مصرعهم، صباح اليوم الأربعاء، وأصيب آخر في حادث تصادم سيارة لنقل العمالة بأخرى لنقل البضائع، أمام كمين العجيزي بالسادات.

وصرحت نيابة السادات بدفن جثامين العمال الذين لقوا مصرعهم خلال انتقالهم لمقر عملهم بإحدى مزارع السادات.

حادث سوهاج

لقي 6 أشخاص مصرعهم وأصيب 9 آخرون بكسور وجروح متفرقة بالجسم، إثر حادث انقلاب سيارة ميكروباص على الطريق الجيش الصحراوي الشرقي بسوهاج.

كان إخطار يفيد بأنه أثناء سير سيارة ميكروباص بقيادة "حسني. م. ي" 33 عامًا، يقيم بدائرة مركز سوهاج، اختلت عجلة القيادة بيده نتيجة انفجار الإطار الخلفي الأيمن، مما أدى إلى انقلابها وسقوطها بأحد المنحدرات.

ونتج عن الحادث وفاة قائد السيارة، و"أحمد. ح. ا" 24 عامًا، عامل، و"خيرت. ف. ع" 51 عامًا، عامل، و"حمادة. م. ع" 42 عامًا، عامل، وجثتين مجهولتين لسيدة وطفلة.

وأصيب كل من "راضية. م. خ" 65 عامًا، ربة منزل، ونجل الأولى "حسين. ع. م" 30 عامًا، عامل، وحفيد الأولى الطفل "أحمد. م. ع" 4 سنوات، و"محمد. م. خ" 26 عامًا، عامل، و"عماد. م. ع" 21 عامًا، عامل، و"فارس. م. ا" 18 عامًا، عامل، و"عثمان. ع. ع" 35 عامًا، عامل، و"ماري. ظ. ع" 25 عامًا، ربة منزل، وطفلة مجهولة الهوية، وجميعهم مقيمون بدائرة مركز سوهاج، بكسور وجروح وكدمات متفرقة بالجسم.

تم نقل الجثث والمصابين إلى مستشفيات أخميم المركزي، وسوهاج العام والجامعي. 

وقبل أيام، أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، تقريرا عن حوادث السيارات والقطارات خلال النصف الأول من عام 2019، وكـان مـن أهـم مؤشراته ما يلي:

حوادث السيارات :

• بلـغ عــدد حوادث السيارات على جميع الطرق 5220 حادثة فى النصف الأول من عـــام 2019، مقابل 4426 حادثة فى نفس الفترة عام 2018، بنسبة ارتفاع قدرها 17.9٪، نتـج عنـها 1567 متوفى و6046 مصابًا و8335 مركبة تالفة .

• ارتفع عدد المصابين فى الحوادث إلى 6046 مصابًا فى النصف الأول من عام 2019، مقابل 5936 مصابًا فى نفس الفترة عام 2018، بنسبة ارتفاع 1.9٪.

• ارتفــع معـدل الحوادث إلى (870 حـادثة/ شهــــر) فى النصف الأول من عـــــــــام 2019، مقــــابل 738 (حادثة/ شهر) فى نفس الفترة عام 2018.

• بلــــغ معـــــدل خطورة الحــــوادث 1.5 (متوفى أو مصـاب/ حــــادثـــة).

وشهد شهر ينـاير أكبـر عــدد للحوادث، حيث بلغ 968 حادثة بنسبة قدرها 18.5٪، يليه شهر مايو 917 حادثة بنسبة قدرها 17.6٪ من إجمالى الحوادث على مستوى الشهور فى النصف الأول عام 2019.

أكثر المحافظات في نسبة الحوادث 

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن مصر تُعد من أسوأ 10 دول في حوادث الطرق على مستوى العالم، وتختلف نسب وقوع الحوادث من محافظة لأخرى عام 2017، مقارنةً بنسبة التكدسات المرورية فجاءت كالتالي:

القاهرة والدلتا 48%، القناة وسيناء 13%، شمال الصعيد 17%، جنوب الصعيد 12.%

أما أكثر السيارات تعرضًا للحوادث حسب الجهاز المركزي للتعبئة والنقل هي: سيارات النقل العام تمثل نحو 40%، و34% للسيارات الملاكي، و9% لسيارات الأجرة، و10% سيارات أخرى.

مصر الأولى عالميًا

تفقد مصر مواطنًا كل نصف ساعة تقريبًا نتيجة حوادث الطرق، ففي حين يتراوح المعدل العالمي لقتلى حوادث الطرق بين 10 و20 شخصا لكل 10 آلاف مركبة، يصل هذا المعدل في مصر إلى 25، أي يزيد بنسبة 150% على المعدل العالمي، ففي حين يتراوح المعدل العالمي لقتلى حوادث الطرق بين 4 و20 شخصا لكل 100 كيلو متر، فهذا المعدل يصل في مصر إلى 131 قتيلا، أي نحو 30 ضعف المعدل العالمي، ومن حيث مؤشر قسوة الحوادث، فمصر تفقد 22 مصابًا من بين كل 100 مصاب في هذه الحوادث، بينما المعدل العالمي لا يزيد على 3 قتلى لكل 100 مصاب.

وأكد تقرير منظمة الصحة العالمية، أنه يموت 1.3 مليون شخص سنويًا بسبب حوادث الطرق، ويعاني ما بين 20 إلى 50 مليون شخص من إصابات غير مميتة، ويقدر أن إصابات الطرق تشكل 1.7% من مجمل السنوات التي يعيشها المصاب بالإعاقة.

وأكد التقرير أن مصر احتلت النسبة الأعلى في وفيات حوادث الطرق على مستوى العالم بمعدل 41.6 لكل 100 ألف نسمة، طبقا لدراسة استقصائية أعدتها المنظمة، تم البدء فيها منذ عام 2012 وانتهت في 2014، وشملت 178 بلدًا، وترتفع معدلات الإصابة والوفيات بين الشباب، ويؤدي أيضًا فقدان الدخل إلى تأثر الأسر والمجتمعات.

Facebook Comments