شهد مستشفى حميات الإسكندرية، توافد عشرات الحالات من مواطنى المحافظة، نقلوا صباح اليوم للمستشفى فى حالة إعياء شديد وارتفاع درجات الحرارة وقيء مستمر بسبب تلوث فى مياه الشرب بالمحافظة نتيجة اختلاط الصرف الصحى.

وكشف "س. ع" طبيب بمستشفى الحميات، عن أن حالات كثيرة جاءت للمستشفى بسبب تلوث مياه الشرب مصابين بنزلات معوية وإسهال لدى الأطفال وكبار السن، مؤكدًا أن الصرف الصحى المختلط بالمياه هو السبب الرئيسى.

وكان أهالى مناطق الرمل وسيدى بشر والمعمورة ومحرم بك والورديان، قد شكوا من تعفن رائحة المياه وتغير لونها، مؤكدين أن الأمر مستمر منذ قرابة الشهرين دون جدوى من إصلاحها.

وكشف مواطنون برمل الإسكندرية، عن أنهم تقدموا بشكوى للمحافظة عقب تلوث مياه الشرب، وبعد زيادة التلوث وسط صمت من المسئولين، والذين أصموا أذاناهم ويعرضوننا للفشل الكلوي.

وفي مدينة برج العرب الجديدة، يعاني الأهالي من تلوث المياه؛ باعتبارها آخر محطة بخط مياه الشرب القادم من ترعة "بهيج"، والتى لا تأخذ من النيل مباشرة، فقبلها كثير من القرى التى تقوم بإلقاء الصرف الزراعى بها وزيادة نسبة الأملاح بالمياه التى تغير من لونها ومذاقها؛ مما جعل العديد من أهالى المدينة مرتادين لقسم الفشل الكلوى بمستشفى برج العرب العام.

Facebook Comments