من حقنا بالطبع أن نفرح لفوز بلادنا بستة ميداليات في الدورة الأولمبية التي انتهت مؤخرا في طوكيو .. منها واحدة ذهبية وأخرى فضية وأربع ميداليات برونزية، وفي غمرة فرحتنا وبعد انتهاء العرس الرياضي مباشرة قرأت عن ترتيب الدول التي شاركت فيها، وفوجئت بأن بلادي في المركز ٥٤ من ترتيب ٨١ دولة حصلت على الميداليات..!!
وانقلبت فرحتي الصادقة إلى غم وحزن، وتساءلت بمرارة عن أسباب هذه الخيبة .. وليه؟ وعلشان إيه؟؟ وإزاي تكون مصر بجلالة قدرها في المركز ٥٤ وعشرات من الدول أفضل منها في النتائج وتتقدم عليها منها العديد من دول الشرق الأوسط مثل "إيران وتركيا وقطر" وحتى العدو الصهيوني حقق نتائج أفضل منا!!
وترتيبنا الرابع بين الدول الإفريقية بعد كينيا وأوغندا وجنوب إفريقيا.
وتصدرت الترتيب العام أمريكا وذلك للمرة الثالثة على التوالي، ثم الصين واليابان وروسيا والعديد من الدول الأوروبية.
وتساءلت لماذا اختفت مصر من الصورة؟ وأقول بالبلدي "وده يرضي مين ده"!!
ويدخل في دنيا العجائب أنني لم أقرأ حتى هذه اللحظة أسباب الإخفاق ولماذا ترتيبنا في عالم الرياضة متراجع إلى هذه الدرجة، بل الكل فرحان بالميداليات الست!! وأغرب ما قرأته أننا لا نسعى إلى الفوز، بل يكفينا شرف المشاركة.

هل هذا معقول يا ناس؟؟

مصر فيها من المواهب ما يكفيها أن تكون في طليعة الدول، وما جرى لنا في طوكيو لا يليق ببلادي..

أليس كذلك؟ 

Facebook Comments